top of page
  • صورة الكاتبomsac actualités

المهام الرئيسية للجمارك : ضمان الأمن والاقتصاد والتجارة الدولية


في إطار ركن "عين OMSAC"، ننظر اليوم إلى إحدى المؤسسات المهمة للأمن والاقتصاد والتجارة الدولية: الجمارك. وتلعب هذه الوكالات دورًا أساسيًا في حماية الحدود وتنظيم التجارة ومحاربة مختلف أشكال الجريمة. دعونا نكتشف بالتفصيل المهام العشر الأساسية التي تقع على عاتق الجمارك، وتأثيرها على استقرار الدول وتطورها.

1. تحصيل الرسوم والضرائب: الجمارك هي المسؤولة عن تحصيل الرسوم الجمركية وضرائب الاستيراد والتصدير على البضائع. ويتم احتساب هذه الرسوم على أساس قيمة وكمية وطبيعة المنتجات المستوردة أو المصدرة. وهي تمثل مصدرا هاما لإيرادات الحكومة، وتساعد في تمويل مختلف الخدمات العامة.


1. تحصيل الرسوم والضرائب: الجمارك هي المسؤولة عن تحصيل الرسوم الجمركية وضرائب الاستيراد والتصدير على البضائع. ويتم احتساب هذه الرسوم على أساس قيمة وكمية وطبيعة المنتجات المستوردة أو المصدرة. وهي تمثل مصدرا هاما لإيرادات الحكومة، وتساعد في تمويل مختلف الخدمات العامة.


2. مراقبة الحدود: تمارس الجمارك مراقبة صارمة على الحدود لمنع الدخول غير القانوني للأشخاص أو البضائع الخطيرة أو المنتجات المقلدة. كما يقومون أيضًا بفحص المسافرين والبضائع للتأكد من امتثالهم لأنظمة الجمارك والهجرة، والتي تشمل فحص جوازات السفر والتأشيرات.


3. الأمن القومي: يتمثل الدور الرئيسي للجمارك في ضمان الأمن القومي. وهم مسؤولون عن كشف ومنع الاتجار غير المشروع بالأسلحة والمخدرات والمواد الكيميائية الخطيرة وغيرها من السلع غير المشروعة. وغالبًا ما يعملون بشكل وثيق مع وكالات الأمن القومي الأخرى لضمان حماية البلاد.


4. حماية المستهلك: تضمن الجمارك أن المنتجات المستوردة تلبي معايير السلامة والجودة في البلاد. يقومون بإجراء عمليات الفحص والتفتيش للتأكد من أن البضائع المستوردة لا تشكل مخاطر على صحة المستهلكين أو سلامتهم. قد تتم مصادرة المنتجات غير المتوافقة وإزالتها من السوق.


5. حماية البيئة: تلعب الجمارك دوراً في حماية البيئة من خلال فرض قيود على استيراد المنتجات التي قد تضر بالطبيعة. إنهم يتحكمون في المواد الكيميائية الخطيرة والنفايات الخطيرة وأنواع الحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض، وفقًا للاتفاقيات الدولية واللوائح الوطنية.


6. جمع البيانات الإحصائية: تحتفظ الجمارك بسجلات تفصيلية للسلع المستوردة والمصدرة. وهذه البيانات ضرورية لتجميع إحصاءات التجارة وتحليل الاتجاهات الاقتصادية وتطوير السياسات التجارية الوطنية. كما أنها تساعد الحكومات على اتخاذ قرارات مستنيرة فيما يتعلق بالتجارة الدولية.


7. إنفاذ قواعد التجارة الدولية: تضمن الجمارك امتثال الواردات والصادرات لقواعد التجارة الدولية، بما في ذلك اتفاقيات التجارة الثنائية والقواعد التي وضعتها منظمة التجارة العالمية. وهي تضمن تصنيف البضائع وتقييمها بشكل صحيح، وأنها تلبي المعايير المتفق عليها.


8. تسهيل التجارة الدولية: تلعب الجمارك دوراً أساسياً في تسهيل التجارة الدولية من خلال تبسيط وتسريع الإجراءات الجمركية. إنهم ينفذون أنظمة إلكترونية للتخليص الجمركي للبضائع، مما يقلل التأخير والتكاليف للشركات.


9. مكافحة التزييف: كثيرًا ما تضبط الجمارك المنتجات المقلدة أو المقرصنة على الحدود. وبالتالي فهي تحمي حقوق الملكية الفكرية للشركات وتمنع تداول السلع المقلدة في السوق.


10. تنفيذ العقوبات الدولية: في حالة فرض عقوبات اقتصادية دولية، قد تكون الجمارك مسؤولة عن تنفيذ هذه العقوبات عن طريق منع استيراد البضائع من الدول الخاضعة للحظر. أنها تضمن احترام القيود التجارية.


باختصار، تؤدي الجمارك دورًا متعدد الوظائف، بدءًا من تحصيل الإيرادات وحتى حماية الأمن القومي والبيئة وحقوق الإنسان. مهمتهم ضرورية للحفاظ على النظام والتنظيم في التجارة الدولية.


وتشارك منظمة اللأمن العالمية لمكافحة الفساد (OMSAC) بنشاط في تعزيز الشفافية والنزاهة والأخلاق في جميع القطاعات، بما في ذلك الجمارك. تدرك منظمتنا الأهمية الحاسمة للجمارك بالنسبة للأمن القومي والازدهار، ونحن نعمل بشكل وثيق مع المبلغين عن المخالفات والمجتمع المدني لرفع مستوى الوعي بالقضايا المتعلقة بالفساد والنشاط الإجرامي عبر الحدود. كما نشجع التعاون الفعال بين الجمارك والمواطنين المشاركين في مكافحة الفساد، لأننا معًا يمكننا بناء مستقبل أكثر شفافية وأمانًا للجميع.

Comments


bottom of page